7/15/2015

مدمن ألعاب يخذر صديقته للعب بضعة ساعات إضافية

بالفعل، من الممكن أن يصل مهووس ألعاب، أو مدمن إن صح التعبير في هاته الحالة إلى تخدير شخص محبوب فقط لتفادي ازعاجه وهو يلعب ألعاب الفيديو المفضلة لديه. فقد قام شخص بتخدير صديقته لتفادي ازعجها له من أجل لعب أونلاين على منصة Xbox Live.

تم تغريم الشخص وهو ألماني يبلغ من العمر 23 عاما، 500 يورو(تقريبا 560 دولار) من قبل قاض في محكمة منطقة Castrop-Rauxel، في تقرير أعده موقع ألماني محلي.

الشخص اعترف أمام القاضي أنه صب بين أربعة وخمسة قطرات من مادة منومة في كأس شاي صديقته لكي تنام، وحتى يتمكن من الإكمال في اللعب بدون إزعاجها له.

يذكر أن صديقته نامت أكثر من 12 ساعة، وإيستيقظت في منتصف النهار في اليوم التالي، ولكن حتى بعد استيقاظها من النوم شعرت بالنوم باستمرار.

"ثم نهضت وقدت السيارة للذهاب إلى العمل على الرغم من أني كنت أغفو بشكل متواصل" الضحية تقول.

"صديقتك نامت بشكل عميق طويلا، على الرغم أنه لم يضرها، إلى أن هذا بالتأكيد أذى جسدي مع سبق الإصرار". قاضي المحكمة يوضح حكمه.

الشاب اعترف أيضاً أن ما قام به هو ضرب من "الغباء" لكن قال أيضا انه الآن أصبح "على صراط مستقيم" بعدما ابتعد عن المخدرات وأنه يخطط لبدء تدريب مهني.