12/03/2016

تعرف على بطارية تدوم لأكثر من أسبوع بدون شحن

قام علماء في جامعة سنترال فلوريدا بتطوير بطارية نموذجية سوبر كابستور أو المكثف الفائق، تستطيع البقاء صامدة 20 مرة أطول من بطارية ليثيوم أيون التقليدية، كما تستطيع أيضاً أن تشحن في ثواني فقط!
بطارية المستقبل
وقال نيتين شودري: 
إذا ما استبدلت البطاريات التقليدية بهاته البطاريات المكثفات الفائقة، فيمكن شحن هاتف محمول في بضع ثوان، ولن تحتاج إلى شحنه مرة أخرى لأكثر من أسبوع.
ليس كل هذا فحسب، بل إن بطاريات المكثفات الفائقة لا تتحلل بخلاف البطاريات التقليدية "ليثيوم أيون" فبعد حوالي 18 شهر تبدأ عملية بطيئة تتدهور وتتحلل فيها البطارية، بحيث يؤدي كل دورة شحن من كسر كميات صغيرة من الطاقة الكلية. أما  النموذج الأولي من بطاريات المكثفات الفائقة لا تواجه نفس مصير التدهور، إذ بعد إعادة شحنها 30 ألف مرة تعمل البطارية وكانها جديدة.

يتم شحن بطاريات المكثفات الفائقة بسرعة كبيرة وهذا راجع إلى الطريقة التي تخزن فيها الطاقة: بشكل ثابت، على سطح المادة. من ناحية أخرى، تعتمد البطاريات على تفاعلات كيميائية لتخزين وتفريغ الطاقة. توصل العلماء بإستخدام الجرافين إلى إنشاء مساحة كبيرة لتخزين المزيد من الإلكترونات وزيادة عمر البطارية.

هذا الابتكار هو في وقت مبكر، ولكن الأبحاث واعدة. ففي حال نجاحها، فيمكن جعل الهواتف الذكية تحتوي على هذه البطاريات المكثفات الفائقة وبالتالي ستجعلها تشتغل لأسابيع بدون شحن، أما من ناحية صناعة السيارات، سيتم اختراع مجموعة من السيارات الكهربائية و التوقف من استعمال الوقود، أما من حيث الطاقة المستخرجة من مصادر الطاقة البديلة، فسيتم تخزينها بشكل أفضل.

إقرأ أيضا: مايكروسوفت تعتمد على الطاقة البديلة لسد إحتياجاتها الطاقية